ما هو أكبر خطأ ارتكبته عند إدارة الأشخاص وماذا تعلمت منه؟

إجابتان
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
هدى العلبي تطوير المهارات . 1609439348
 حقيقة لم يكن خطأ واحد إنما أخطاء، سأخبرك بها فورا:
 
 الخطأ: كان من أكبر أخطائي أنني أريد أن يسير كل شيء كما أريده أنا وكما خططت له أنا، لم أرغب بأخذ رأي أي من أعضاء الفريق الذي كان معي وكنت أتمنى لو أن أحدا منهم لم يعدل أي شيء أو يقترح أي اقتراح.
 تعلمت: إن كنت تريد أن تكون مدير، أو أحب مصطلح القائد أكثر، إن كنت تريد أن تكون قائد ناجح، عليك أن تعلم أولا أنك لا تعمل وحدك وأن مجريات العمل لا يجب أن تسيير كما ترغب أنت بالتحديد إنما يجب أن يكون لكل فرد من أفراد فريقك بصمته وفكرته، بمعنى آخر هذا عملكم كلكم ويجب على الجميع المشاركة في صنعه.
 
 الخطأ: أما الخطأ الثاني أذكر أني لم أراعي القدرات والميول ولم أهتم فعليا بما يريدون هم أن يفعلوا، إنما وزعت المهام بما رأيته أنا مناسبا
أنا أضحك الآن وأنا أخبرك بهذا وأستطيع أن ألحظ كم كنت شخص أناني.
تعلمت: لابد لكل شخص أن يقوم بأداء المهمة التي يرى نفسه من خلالها ويحبها، كي يتمكن من تقديمها مع كامل حبه وطاقته هكذا تنجز الأعمال وبذلك لا بد لها أن تنجح.

الخطأ:عدا عن أني لم أراعي القدرات كنت أملك مشكلة في إيصال أفكاري للأخريين، إذ كان من الصعب أن أنقل شيء ما في عقلي إلى عقل شخص آخر، وبهذا يبقى هناك ما هو ناقص أو غير مفهوم بالنسبة للفريق ولي أيضا وطبعا ينشأ سوء تفاهم ولا تنجز الأعمال كما يجب عليها أن تكون.
تعلمت: على القائد أن يمتلك مهارات تواصل جيدة جدا، بحيث يستطيع إيصال أفكاره بصورة جلية وأن يتمكن من تفهم أفكار الآخرين أيضا.

الخطأ: أما الخطأ الأخير كنت متسرع وأرغب فقط برؤية النتائج أتطلع إلى النهاية قبل البدء، من الجيد أن تكون شخص لديه رؤية واضحة، لكن انتبه فتركيزك على النتيجة النهائية من دون صبرك على الطريق الذي سيوصلك لما تريد سيذهب كل عملك هباءً منثورا وهذا طبعا ليس بصالحك كقائد ولا من صالح الفريق أيضا.
تعلمت: ركز على كل خطوة وكن واقعي ومنطقي أثناء المسير، وتابع العمل على أساس أنه عبارة عن مراحل وأجزاء عليك إتمامها جميعها وهذا يجعله أسهل وأبسط.
 
مع هذه الأخطاء بالتأكيد خسر فريقي ولم نصل إلى ما كنا نريد الوصول إليه، لو أستطيع التواصل معهم الآن سأعتذر منهم جميعا.
كانت هذه الأخطاء في تجربتي الأولى لقيادة الفريق، وأنا لا أجد مشكلة في ارتكابي لهذه الأخطاء طالما أني تعلمت منها ولن أكررها أبداً.
 
لا تنسى أن القائد يجب أن يكون على قدر عال من الثقة بنفسه وثقته بما يقوم به كي يتمكن الآخرون من الوثوق بما يقومون به، وأن يكون ملتزم ويظهر مدى أهمية العمل كي يشعر الآخرون بأهمية ما يقومون به، بالإضافة إلى أهمية  وتأثير روحه المعنوية العالية وحماسه وايجابيته على الفريق، والتي يجب أن تملي مكان العمل وأن تصل إلى داخل كل عضو من أعضاء الفريق كي يتمكنوا من أداء أعمالهم على أكمل وجه. 
 
62 مشاهدة
share تأييد
profile image
أحمد الحلو محاسب مالي . 1618046920
أولاً: غياب الشخصية القيادية وعدم إيلاء المسؤوليات لكل شخص مناسب (عدم وضع حدود ومسؤوليات لكل شخص بعينه).
ثانياً: عدم تصدر المشهد ومنح الأعضاء القيام بأعمال من الضروري قيامي بها بنفسي.
ثالثاً: غياب الحزم والحسم في كثير من القرارات ومنحها الوقت الغير لازم لاتخاذها وهذا كله على حساب مصلحة المنشأة. 
50 مشاهدة
share تأييد