ما الذي يجب القيام به حال دخول شهر رمضان المبارك؟

4 إجابات
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
الاستعداد التام للتوبة إذا كنت مقصر والرجوع إلى الله وتعويض ما فاتك من ذكر لله وصلاة وحمد وشكر واستغفار ففرصة رمضان لن تعوض جعل الله هذا الشهر الكريم لاغتنامه وتعويض مافت وألف المحبة والتراحم والعطاء فرصة يا إخواني الهوا أنفسكم بطاعته والنوم على ما فات ولا تلهوا أنفسكم بالمسلسلات التي هي غزو لتضييع شهر رمضان.
2 مشاهدة
share تأييد
profile image
يوسف المومني إمام مسجد ومأذون شرعي . 1556785004
بما أن الدين الاسلامي تتكرر فيه عبادات بطاعات بمواسم متوالية وكان رمضان بينها يتكرر كل عام وتتكرر فيه العبادة الروحية الممزوجة بالبدنية، كان لزاما على المسلم أن يجدد نواياه وأعماله فيها بما يقربه لله أكثر.

فيقتضي بالمسلم أن يجدد النوايا ويصحح المسار إرضاءا لله عز وجل في هذا الشهر الفضيل وأن ينوي أن يعبد الله بنية صافية واقدام كبير، وينوي ان يصحح العلاقة مع الناس وينهي جميع انواع البغضاء بينه وبينهم، وينقطع عن الدنيا ما امكن.
6 مشاهدة
share تأييد
profile image
مراد صيام مرشد نفسي . 1556634085
يجب على المسلم عند دخول شهر رمضان أن يكون مستعدا له بالقيام بجميع العبادات و الطاعات وأن يغتنم فرصة الشهر لأنه شهر البكة و الخير شهر العبادة و الطاعة فلقد كان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا دخل شهر رمضان أيقظ أهله و شد مئزره للدلاله على الصيام و كثرة الصلاة 
8 مشاهدة
share تأييد
profile image
غادة شمسي أم مريم كاتبة في المجال الديني و الفقهي . 1556529008
قبل دخول شهر رمضان المبارك ينبغي التهيؤ والإستعداد له بالتوبة النصوح وتطهير القلب من كل وصفٍ يبعده عن حضرة القرب والتفرّغ من المشاغل الدنيوية والإقبال بالكلية على الحضرة القدسية فإذا ما أهلَّ هلال رمضان فيستحب التطهر والتطيب والإغتسال استقبالا لهذا الشهر الكريم الذي يأتي بالخيرات والأنوار والبركات. ثم يصلي المؤمن ركعتين سنة الوضوء والغسل بنية التوبة إلى الله تعالى من كل ذنب ومعصية من كل ما يخالف الأدب مع الله من كل ما يخالف سنة رسول الله عليه كل صلوات الله وينوي المسلم السير والسلوك إلى حضرة الله تعالى والخوض في رحمات الشهر المبارك وينوي الصيام والقيام وتلاوة القرآن وغض البصر وحفظ اللسان ويطلب من الله تعالى ان يعينه على ذلك وأن يوصله إلى التحقق بحقائق التقوى والتقرب إليه زلفى والوصول إلى الفناء في محبته وهو يردد هذه المناجاة عند كل صلاة:" إلهي أنت مقصودي ورضاك مطلوبي فأعطني محبتك ومعرفتك". 
8 مشاهدة
share تأييد