ما هي الأشياء التي يجب أن ينميها شهر رمضان في الإنسان حسب رأيك؟

4 إجابات
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
د. محمد ابراهيم ابو مسامح ماجستير في التربية والدراسات الاسلامية . 1618629599
 إن من أهم الأمور التي ينميها الصيام في الإنسان المسلم هو تقوى الله تعالى، والدليل في قوله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ) سورة البقرة (183)
- فأهم ثمرة من ثمرات الصيام هي تنمية التقوى في قلب الإنسان، والتقوى هي زيادة الإيمان، وهي أن يراك الله تعالى حيث أمرك وأن يفتقدك حيث نهاك.

- وهناك تعريف آخر للتقوى: وهي الخوف من الجليل والعمل بالتنزيل والرضى بالقليل والاستعداد ليوم الرحيل.

- وقد سأل عمر بن الخطاب رضي الله عنه أبي بن كعب عن التقوى، فقال له: أما سلكت طريقاً ذا شوك. قال: بلى. قال: فما عملت. قال: شمرت واجتهدت. قال: فذلك التقوى.

-وقد أخذ هذا المعنى ابن المعتز فقال:
خل الذنوب صغيرها وكبيرها ذاك التقى، واصنع كماشٍ فوق أرض الشوك يحذر ما يرى، لا تحقرن صغيرة إن الجبال من الحصى.

- ولو نظرنا إلى آيات الصيام الخمس التي وردت في سورة البقرة لوجدنا تنتهي بالأفعال المضارعة التالية.
أولاً: في الآية الأولى رقم 183 (تتقون).
ثانيا: في الآية الثانية رقم 184 (تعلمون).
ثالثاً: في الآية الثالثة رقم 185 (تشكرون)
رابعاً: في الآية الرابعة رقم 186 (يرشدون).
خامساً: في الآية الخامسة رقم 187 (يتقون).

- ولو أمعنت النظر والفكر في هذه النهايات لوجدت ثلاثة منها تخاطب الصائمين مباشرة وهي (تتقون، تعلمون، تشكرون) واثنتين تعتبران من أثر الصيام ونتيجة للصيام وثمرة للصيام وهي (يرشدون، يتقون)

- فالصيام ينمي فينا هذه الأمور وهي:
أولاً: التقوى، وقد تحدثنا عنها سابقاً.

ثانياً: العلم، أي العلم بفقه الصيام والعودة إلى دراسة أحكام الصيام وحضور المجالس العلمية والمحاضرات والندوات وقراءة الكتب التي تتحدث عن الصيام فنزداد علماً بفقه صيامنا.

ثالثاً: الشكر، أي شكر الله تعالى أن أبقانا وأحيانا حتى بلغنا رمضان ونحن في أحسن حال وصمنا هذا الشهر الذي لا يعلم أجر الصائم فيه إلا الله تعالى، ويكفينا فخراً أن يقول الله تعالى عن الصيام: (كل عمل ابن آدم له إلا الصيام فإنه لي وأنا أجزي به) تصور هذا الكلام وما يحمل من معاني وبشريات جزيلة وعظيمة، فأنت تصوم لله وحده ومن صام يوماً واحداً باعد الله تعالى النار عن وجهه سبعين خريفاً! فكيف من صام وقام شهراً كاملاً إيماناً واحتساباً لله سبحانه وتعالى؟!

رابعاً: الرشد، والرشد هو كمال العقل والحق والفهم والهدى والدين والإيمان وسداد الرأي والصلاح والعلم وبلوغ الحكمة والرشاد.

- كما أن الصيام ينمي فينا الإحساس بالفقراء والمحتاجين فالجوع والعطش يشعرنا كم هو ألم الفقير والمحتاج وكمنحن مقصرين في سد حاجات الفقراء والمساكين والمحتاجين، ومن أجل ذلك يهب الصائم إلى نجدة أخيه المسلم بالصدقة وإفطار الصائمين وصدقة الفطر وكسوة العيد للأيتام والفقراء ليشعر الفقير أنه لا فرق بينه وبين الغني في المجتمع الإسلامي، وأن حقه مصان في مال الأغنياء.

- كذلك ينمي فينا الصيام الإرادة والقدرة على تغيير العادات وزيادة الطاعات، فنصوم طوال النهار ونقوم الليل وخاصة الثلث الأخير منه للسحور وصلاة التهجد والدعاء ثم صلاة الفجر جماعة في المسجد.

- كما ينمي فينا العودة إلى كتاب الله تعالى بعد هجرانه عدة أشهر فتجد الصائمين كباراً وصغاراً رجالاً ونساءً مقبلين على كتاب الله تعالى تلاوة وحفظاً ومراجعة من أول يوم إلى آخر يوم وهذا لا يمكن أن يكون في غير رمضان.

- كما ينمي فينا شهر الصيام العودة إلى الصلاة والمحراب وبيوت الله تعالى، فتجد الإقبال على المساجد بشكل ملحوظ والحمد لله.

- كما أن الصيام يساعدنا في تقوية جهاز المناعة ويعطينا الصحة والعافية ويقضي على الكثير من السموم والأمراض في أجسادنا.

- وعليه: فشهر رمضان برأيي هو دورة ربانية ومنحة إلهية وفرصة للشحن الإيماني والتزود بالتقوى وتغيير العادات - وخاصة شرب الدخان وغيرها من المعاصي - التي نتوقف عنها في نهار رمضان وبالتالي بمقدورنا أن نتوقف عنها نهائياً. 
22 مشاهدة
share تأييد
التقرب من الله 
29 مشاهدة
share تأييد
profile image
سلمان طالب ابتدائي . 1618521391
الطاعة والعبادة وذكر الله وقراءة القرآن الكريم 
23 مشاهدة
share تأييد
 رمضان يعزز فينا الانتماء إلى الإسلام ففيه كل العبادات تقريبا وكل القربات، وهو يصنع منا المسلم الصبور الآيب التائب المحسن لنفسه المحسن للناس العطوف على الفقير الجواد الكريم،
يصنع رمضان منا نموذجا مثاليا للمسلم، حتى في ذواتنا، وبين أنفسنا، عندما نبحث عن أيامنا الرائعة لا نجدها إلا في رمضان ونقول، يا ليتني أنا الذي في رمضان هو انا دائما في الأوقات الباقية،
إذن رمضان زمن من الجنة لذلك أنفسنا وأوقاتنا تكون خالدة في النور.
27 مشاهدة
share تأييد