ما رأيك في فيلم الجوكر بعد مشاهدته؟

4 إجابات
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
رند الحديدي مصممة جرافيك- مهندسة معمارية . 1572033001
**يحتوي على حرق للأحداث**

في المشاهد الأولى، نسمع بأن المدينة تمتلئ بالقمامة بعد إضراب قام به منظفو المدينة، برأيي هذا رمز (مباشر وغير مباشر) على حالة الفساد التي تؤول إليها مدينة غوثام (القمامة هي الفاسدون والفساد، والمنظفون هم المواطنون الشرفاء الذين يعقد عليهم الأمل بإصلاح الحال) أي أن وضع المدينة متردي, يظهر آرثر (الجوكر) في زي المهرج، ويقوم بأعمال وضيعة ويتعرض للضرب من قبل أطفال بعد تكسير لوحته، ليظهر مستلقيا في منتصف الشاشة على الأرض بين أكوام القمامة يشعر بالألم جراء الضرب المهين، وهذا هنا مقدمة عن وضع آرثر والمدينة بشكل عام, يستمر تذكير المشاهد بوضع المدينة المتدهور صحياً بين كل حين وفين, ويظهر كذلك جلياً في المشاهد

يكمل الفيلم بعرض المزيد من حياة آرثر اليومية، عن أحلامه البسيطة، نستطيع رؤية مدى الإحباط الذي يعيشه من خلال محادثته مع الموظفة الاجتماعية، علاقته مع زملائه، وحتى مع ما تقوله له أمه

تتطور شخصية آرثر وتبدأ المعلومات بالتكشف شيئا فشيئا 
نلاحظ التطور بتغيير ضحكته، كانت في البداية ممتزجة بوجه يميل إلى البكاء أو الحزن، بينما في المشاهد الختامية كان ميالاً للابتسام

أعجبني التصوير السينمائي للفيلم، توسط آرثر الشاشة في معظم المساهد بوجود التأطير (framing)، لا أدري إن كان ذلك وراءه رمزية ما
واختلت الزاوية عندما كان يشعر بالانزعاج، وتحركت الكاميرا أيضا مع هذا الشعور
اختيار الألوان والانتقال بين الألوان الدافئة والباردة موفق جدا
احتوت المدينة في الغالب على طابع الألوان الباردة، وهذا بالفعل ما يشعر به آرثر وهو فيها

تخوفي حيال الموضوع هو التوجه نحو تبرير الأفعال المضرة والمؤذية بالإصابة بالأمراض النفسية أو حتى بالظلم المجتمعي، وهذا التبرير خاطئ وغير صحيح
لا ننكر أهمية الأمراض النفسية وتأثيرها على الشخص، وحتى على الضغوطات المجتمعية التي تصاحبها، ولكنها ليست شماعة لنعلق عليها أخطاءنا تجاه الآخرين أو المجتمع

*لا جدوى من مقارنة الجوكر (كشخصية) في أفلامه السابقه مع هذه النسخة, حيث أن كل شخصية كانت في مرحلة مختلفة عن الأخرى وفي تطور ملحوظ
142 مشاهدة
share تأييد
profile image
Shoroq K. Qazaq Software tester وكاتبة محتوى . 1573079632
برأيي الفيلم يستحق العديد من جوائز الأوسكار .. أعجبني الفيلم من عدة جوانب .. بدايةً من إظهار الألوان بطريقة سوداوية وجذابة في ذات الوقت .. الإسقاطات والرموز في الفيلم كثيرة أشعرني المخرج أنّي أقرأ قصيدة مليئة بالتشبيهات الفنية .. وأما تمثيل البطل واكين فينيكس فلا غبار عليه ... استطاع تجسيد الشخصية بطريقة احترافية لدرجة أنّهُ أشعرني بمدى الألم في داخله أثناء ضحكهِ الهستيري المفاجيء .. وأما النص والحوارات فهي رائعة وعميقة وفيها الكثير من المعاني .. الموسيقى التصويرية وكذلك الأغاني كلها مختارة بعناية .. كما أنّ الفيلم يأخذك في متاهات فستحتار ما الخيال وما الّذي حدث فعلًا مع آرثر مما يدفعك لمشاهدته مرارًا وتكرارًا .. وهذا ما حدث معي فلقد شاهدتهُ ثلاث مرات في ظرف أسبوع ولا مانع لدي من مشاهدته مجددًا.  
139 مشاهدة
share تأييد
profile image
إبراهيم وليد محلل أفلام ومسلسلات . 1570377680
برأيي الفيلم يعتبر من أفضل الأفلام التي شاهدتها في السنوات العشر الأخيرة وقد كان الفيلم مثالي من جميع النواحي سواء تصوير أو أداء لكن أفضل ما كان في الفيلم هو أداء بطل الفيلم الممثل خواكيم فينكس حيث أني أرشحهه بقوة للفوز بجائزة الأوسكار لأفضل ممثل رئيسي في عام 2020.
146 مشاهدة
share تأييد
profile image
مستخدم مجهول 1573497140
جيد جدا 
63 مشاهدة
share تأييد