ما هي أسماء الرياح التي ورد ذكرها في القرآن الكريم وما هو معناها؟

إجابة
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
د. محمد ابراهيم ابو مسامح ماجستير في التربية والدراسات الاسلامية . 1615460546
 الرياح التي ورد ذكرها في القرآن ثمانية أنواع ( أربعة منها رحمة ) و( أربعة منها عذاب )
-أما رياح الرحمة فهي :
1-الناشرات : فالريح تنشر السحاب، والمطر ينشر الأرض / قال الله تعالى : (وَالنَّاشِرَاتِ نَشْرًا) سورة المرسلات (3)   

2- المبشرات : أي تكون مبشرة بالخير والمطر  بين يدي السحاب ، وتكون ثقيلة قريبة من الأرض مدلهمة/ قال الله تعالى : ﴿ اللهُ الَّذِي يُرْسِلُ الرِّيَاحَ فَتُثِيرُ سَحَابًا فَيَبْسُطُهُ فِي السَّمَاءِ كَيْفَ يَشَاءُ وَيَجْعَلُهُ كِسَفًا فَتَرَى الوَدْقَ يَخْرُجُ مِنْ خِلَالِهِ فَإِذَا أَصَابَ بِهِ مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ إِذَا هُمْ يَسْتَبْشِرُونَ﴾ سورة الرُّوم:48

3- المرسلات :  هي الرياح المرسلات يتبع بعضها بعضا، قال الله تعالى ( وَالْمُرْسَلَاتِ عُرْفًا ) سورة المرسلات (1)
- قال الإمام الطبري في تفسيره : "إن الله تعالى ذكره أقسم بالمرسلات عرفا، وقد ترسل عُرْفا الملائكة، وترسل كذلك الرياح، ولا دلالة تدلّ على أن المعنيّ بذلك أحد الحِزْبين دون الآخر، وقد عمّ جلّ ثناؤه بأقسامه بكل ما كانت صفته ما وصف، فكلّ من كان صفته كذلك، فداخل في قسمه ذلك مَلَكا أو ريحا أو رسولا من بني آدم مرسلا"

4- الذاريات : هو السحاب الذي يحمل الماء / وقيل أقسم الله تعالى بالرياح المثيرات للتراب,  وقيل : هي الرياح التي تذروا، في هبوبها { ذَرْوًا } بلينها، ولطفها، ولطفها وقوتها، وإزعاجها.  قال الله تعالى (وَالذَّارِيَاتِ ذَرْوًا) سورة الذاريات (1)

- أما رياح العذاب فهي :

1- الريح العقيم : وهي الريح التي ليس فيها بركة ولا تلقح الشجر / قال تعالى (وَفِي عَادٍ إِذْ أَرْسَلْنَا عَلَيْهِمُ الرِّيحَ الْعَقِيمَ) سورة الذاريات (41)

2- الريح الصرصر في البّر :  وهي الشديدة العصوف، مع شدة بردها، ( عَاتِيَةٍ ) يقول: عتت على خزانها في الهبوب، فتجاوزت في الشدّة والعصوف مقدارها المعروف في الهبوب والبرد. وقيل : بريح مهلكة باردة، عتت عليهم بغير رحمة ولا بركة، دائمة لا تَفْتُر.  قال الله تعالى : (وَأَمَّا عَادٌ فَأُهْلِكُوا بِرِيحٍ صَرْصَرٍ عَاتِيَةٍ * سَخَّرَهَا عَلَيْهِمْ سَبْعَ لَيَالٍ وَثَمَانِيَةَ أَيَّامٍ حُسُوماً * فَتَرَى الْقَوْمَ فِيهَا صَرْعَى كَأَنَّهُمْ أَعْجَازُ نَخْلٍ خَاوِيَةٍ * فَهَلْ تَرَى لَهُم مِّن بَاقِيَةٍ) سورة الحاقة : (6-8)

3- الريح العاصف : وهي الريح الشديدة المزعجة المهلكة / قال تعالى (هُوَ الَّذِي يُسَيِّرُكُمْ فِي البَرِّ وَالبَحْرِ حَتَّى إِذَا كُنْتُمْ فِي الفُلْكِ وَجَرَيْنَ بِهِمْ بِرِيحٍ طَيِّبَةٍ وَفَرِحُوا بِهَا جَاءَتْهَا رِيحٌ عَاصِفٌ وَجَاءَهُمُ المَوْجُ مِنْ كُلِّ مَكَانٍ وَظَنُّوا أَنَّهُمْ أُحِيطَ بِهِمْ دَعَوُا اللهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ لَئِنْ أَنْجَيْتَنَا مِنْ هَذِهِ لَنَكُونَنَّ مِنَ الشَّاكِرِينَ ﴾ سورة يونس:22.
 
4- الريح القاصف في البحر : وهي الريح المهلكة والتي لا تبقي بعدها شيء / قال تعالى (أَمْ أَمِنتُمْ أَن يُعِيدَكُمْ فِيهِ تَارَةً أُخْرَىٰ فَيُرْسِلَ عَلَيْكُمْ قَاصِفًا مِّنَ الرِّيحِ فَيُغْرِقَكُم بِمَا كَفَرْتُمْ ۙ ثُمَّ لَا تَجِدُوا لَكُمْ عَلَيْنَا بِهِ تَبِيعًا) سورة الإسراء (69)
 
 والرياح هي عبارة عن انتقال أو تحرّك للكتل الهوائيّة من منطقة إلى أخرى بشكل أفقي في الجو، وتنقسم شدة الرياح إلى درجات مختلفة حسب شدتها وسرعتها  وضغطها

- وعليه : فهناك فرق بين كلمتي الريح والرياح في القرآن الكريم :
- فالريح تأتي للعذاب والشر والمحق والهلاك والدمار .
- والرياح تأتي للرحمة والخير والبركة والرزق .

- والنبي صلى الله عليه وسلم كان من سنته إذا هبت الرياح قوية يقول : (اللَّهُمَّ إنِّي أسألُكَ مِن خَيرِها وخَيرِ ما فيها وخَيرِ ما أُرْسِلَت بِهِ وأعوذُ بِكَ مِن شرِّها وشرِّ ما فيها وشرِّ ما أُرْسِلَت بِهِ) صحيح الترمذي . 
851 مشاهدة
share تأييد