ما هي أسس اختيار شريك الحياة المناسب بحسب الشريعة الإسلامية؟

إجابتان
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
د. محمد ابراهيم ابو مسامح ماجستير في التربية والدراسات الاسلامية . 1613019437
 الأسس المناسبة لإختيار الفتاة :
1- الأساس الديني: فاليهود مقياس الزواج عندهم المال والنصارى يتزوجون لأجل الجمال ومشركي العرب كانوا يتزوجون لأجل الجاه والنسب ، فجاء الإسلام وأقر هذه الصفات والأمور الثلاثة في الفتاة التي يراد خطبتها ولكنه زاد عليها أمراً رابعاً وهو الدين وهو الأهم ، فجاء في الحديث الصحيح: عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( تُنْكَحُ الْمَرْأَةُ لِأَرْبَعٍ : لِمَالِهَا ، وَلِحَسَبِهَا ، وَلِجَمَالِهَا ، وَلِدِينِهَا ، فَاظْفَرْ بِذَاتِ الدِّينِ تَرِبَتْ يَدَاكَ ) متفق عليه .
- فقد وضع الحديث الشريف أربعة معايير لاختيار الزوجة وهي :
- المال: وهو مهم في إستقرار الحياة الزوجية ورفاهية الأسرة لكي تعيش في مستوى جيد . وقد أصبح كثير من الخاطبين اليوم يبحثون عن الفتاة الموظفة والتي معها مال لتساعدهم في أعباء الحياة .
- الحسب والجاه: وهذا مطمع كذلك لكل شخص أن يبحث عن فتاة ذات حسب ونسب ومن عائلة عريقة ومشهور لها بالخير والجاه والرفعة.
- الجمال : وقد يكون من أهم المعايير التي يبحث عنها كذلك كثير من الشباب المقبلين على الزواج ، لأن الجمال يسر الزوج إذا نظر إلى زوجته ويحصن نظره عن الحرام .
- وأهم المعايير على الإطلاق معيار الدين : فإذا كانت صاحبة خلق ودين فهي التي أمرنا الإسلام أن نفوز بها ونتقدم لخطبتها ، لأن الدين هو الباقي وباقي المعايير تذهب تزول!!!
ففي الحديث: (الدنيا متاع وخير متاعها الزوجة الصالحة) أخرجه مسلم .
2- ومن أسس اختيار الزوجة كذلك : أن تكون واعية ذكية صاحبة عقل وفطنة ، يروى أن الإمام مالك رحمه الله أوكل لعمته أن تذهب لتخطب له فتاه ، فعندما عادت سألها: كيف وجدت الفتاة ؟ فقالت: وجدت فتاتين صغرى وكبرى ، ولكن الفتاة الصغرى أجمل ، فقال لها الإمام مالك : أيهما أكثر رجاحة عقل ؟ قالت عمته : الفتاة الكبرى ، فقال : أذهبي واخطبيها لي .
3- خلق الحياء : قال عليه السلام : ( إذا لم تستحي فأصنع ما شئت ) - بنات شعيب مع سيدنا موسى عليه السلام (فجاءته إحداهما تمشي على استحياء قالت) وكأن الحياة بساط وتمشي عليه تلك الفتاة ، فكان الحياء في مشيتها وفي قولها .- وتُعرف صاحبة الحياء من أول لقاء معها .- وأفضل ما في جمال المرأة هو حياءها .
•إن خير النساء من كانت على جمال وجهها في أخلاق كجمال وجهها وكان عقلها جمالاً ثالثاً .
 4- الطاعة : وهذا يكون من خلال النظر إلى سيرة أمها وأخواتها ، ففي الحديث الصحيح: (  إذا صلت المرأة خمسها وصامت شهرها وحفظت فرجها وأطاعت زوجها قيل لها ادخلي الجنة من أي أبواب الجنة شئت ) رواه أخمد وصححه الألباني .
5- النظافة الشخصية : حيث تُعرف المرأة نظيفة منذ اللقاء الأول ( غرفة الجلوس)
 6- أن لا تكون قريبة قرابة شديدة :  لذلك جاء في الأثر (غربوا النكاح ) - ( لا تنكحوا القرابة القريبة فإن الولد يُخلق ضاوياً ) - الأمراض الصحية والوارثية
 7- إياك أن تتزوج من فتاة كنت تحبها قبل الزواج!!!- دراسة أجرتها جامعة القاهرة 88% من زواج الحب انتهى بالطلاق. و70% من الزواج التقليدي استمر!!!
8- إبحث عن الفتاة ( الودود الولود العؤود ) وهذه تعرف من خلال السؤال وسيرة أهلها ووأخواتها. وقال صلى الله عليه وسلم :"ألا أخبركم بنسائكم من أهل الجنة؟ الودود الولود العؤود، التي إذا ظلمت قالت: هذه يدي في يدك، لا أذوق غمضاً حتى ترضى" [رواه الدارقطني والطبراني وحسنه الالباني]. 
9- إياك من هؤلاء النساء !؟: قال بعض العرب: لا تنكحوا من النساء ستة: ( الأنانة .  المنانة . الحنانة . الحداقة .  البراقة . الشداقة . )
10- التكافؤ والتقارب : - لا تتزوج امرأة ترى أنها تسدي إليك معروفاً بزواجها منك . - لا تتزوج امرأة على نقيضك تماما في الذوق والمشارب والاهتمامات. - التقارب العلمي . - التقارب الاجتماعي. - التقارب الديني .
11-اتفقا على كل شيء قبل الزواج حتى لا تكثر بينكما الخلافات بعد الزواج ومنها : - - طبيعة ومكان وأثاث منزل االزوجية. عمل الزوجة. - خروج الزوجة. -نظرتكما للمناسبات والعادات الاجتماعية.
- نظرتكما للإنجاب وتربية الأولاد .- وقبل ذلك الاتفاق على هدفكما من الزواج، بل في الحياة كلها
12- وأخيراً عليك بالاستشارة والإستخارة
- أما أسس إختيار الزوج فهي :
1- الإسلام والخلق والأمانه : ففي الحديث الصحيح: (  إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه إلا تفعلوه تكن فتنة في الأرض وفساد كبير) رواه الترمذي
2- الصلاح وعدم الفسق : يقول عمر بن الخطاب رضي الله عنه : ( من زوج إبنته من فاسق فقد قطع رحمه )
 3-القدرة على الزواج ومتطلباته من مهر ونفقه (الباءة)  ففي الحديث الصحيح: (يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج ومن لم يستطع فعليه بالصوم فانه له وجاء ) صحيح البخاري .
4- الحسب : وهو شرف الآباء والاجداد. - أسرة فيها تقوى . - أسرة لا يطلقون. - أسرة متماسكة . - أسرة يكون الأب والأم صالحين. - لأن المرأة تلد أباها وأخاها. •إختر لولدك جداً ووخالاً.- الجمال :  ( لا تكرهوا فتياتكم على الرجل القبيح فإن بناتكم تحب ما تحبون ) عمر بن الخطاب رضي الله عنه .
- ولا تنسوا أسئلة الخطوبة العشرة لكل منكما وهي :
1- ما هو طموحك المستقبلي وما هدفك في الحياة؟
2- ما هو تصورك لمفهوم الزواج؟

3- ما هي الصفات التي تحب أن تراها في شريك حياتك؟

4- هل تر من الضروري إنجاب الطفل في أول سنة من الزواج؟

5- هل تعاني من أي مشاكل صحية؟ أو عيوب خلقية؟

6- هل أنت اجتماعي؟ ومن هم أصدقاؤك؟
7- كيف هي علاقتك بوالديك؟ (إخوانك، أخواتك ، أرحامك).

8- بماذا تقضي وقت فراغك؟ وما هي هواياتك. ما مدى التزامك الديني؟

9- هل لك نشاط خيري أو تطوعي؟

10- ما رأيك لو تدخلت والدتي أو والدتك في حياتنا الشخصية؟

- المصادر :
1-https://archive.islamonline.net/557
2- موقع الألوكة الشرعية
47 مشاهدة
share تأييد
profile image
ياسمين حسن نمر مرشدة نفسية وتربوية في الجامعة الاردنية (٢٠١٣-حالياً) . 1612611510
 «إذا أتاكم من ترضون خلقه ودينه فزوجوه إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد عريض» ، فيتم اختيار شريك الحياة التقي الذي يخاف الله سبحانه وتعالى ويحرص على رضا ربه ويبتعد عن ارتكاب المعاصي والذنوب ، ويتمتع بالاخلاق الحسنة ، فاحكام وتوجيهات الشريعة الاسلامية تحمي الشريكين من الخلافات والازمات التي تحصل نتيجة العادات والتقاليد ، فالسكن النفسي بين الزوجين امر مهم فهو الاساس للحياة الزوجية بالاضافة الى المودة والرحمة بينهما .

 كما أن شريك الحياة يجب أن يتمتع بالنضج فيكون مخلص وصادق ويبتعد عن الغش والخداع والكذب وبالتالي يكون قادر على تحمل المسؤولية ، وبالنسبة للزوجة  روى أبو داود والنسائي عن أبي هريرة رضي الله عنه: قال النبي صلى الله عليه وسلم: "تنكح المرأة لأربع لمالها ولحسبها ولجمالها ولدينها فاظفر بذات الدين تربت يداك" .

وأن اختيار شريك الجياة المناسب يلعب دور مهم لتحقيق السعادة والتفاهم واستقرار واستمرار الحياة الزوجية ، لذلك لا بد من التأني والصبر واخذ الوقت الكافي عند اختيار شريك الحياة فمن المهم بناء البيوت على قيم وتعاليم وتوجيهات الشريعة الاسلامية من أجل المحافظة على الزوجين وحمايتهم من الفساد والتقليل من الخلافات والمشاكل الزوجية ، فحتى يتم بناء اسرة متماسكة يجب أن يكون بين الزوجين مودة ورحمة حتى يحصل بينهما الحب والتفاهم الذي يربط بين القلوب وتؤلف بينها .

المصدر :

 الدين أساس اختيار شريك الحياة
 
48 مشاهدة
share تأييد