هل الطلاق أصعب على الرجل أم على المرأة ولماذا؟

إجابتان
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
عند حدوث أي انفصال أو طلاق بين المتزوجين كلاهما يتضرر و يحدث شرخ في حياة كليهما ، ولكن للطلاق أضرار لكلا الطرفين ولا نستطيع التعميم أن المرأة متضررة أكثر أو الرجل متضرر أكثر . ويعود لكثير من الأسباب .

فقيمة الزواج قد تكون لدى أحدهما أعلى من الآخر فبتالي يكون متضرر أكثر ففي الأساس الضرر يعود عل قيمة مؤسسة الزواج لدى الشريكان وهناك كثير من الأسباب يمكن من خلالها معرفة كمية الضرر مثل :
 
 أولا : مقدار الحب : من يكن مشاعر أكثر للآخر قد يصبح لديه فراغ عاطفي لا يعوضه شيء آخر في الحياة . فالحب في أغلب الأحيان يتحول إلى تعلق فقد يرى الشريك أنه لن يستطيع إكمال حياته دون الآخر .

 ثانيا : الأطفال ، قد نجد بعد الإنفصال مشاكل على من ستقع مسؤولية رعاية الأطفال وقد يبدأ الزوج في تهديد زوجته بأخذ أطفالها وهنا يكون الضرر أكبر من ناحية نفسية للأم ؛فالأم لا تستطيع العيش بلا أطفالها .
خصوصا إن قررت الزواج من شخص آخر قد يزداد الضغط عليها بأنه سيأخذ أطفالها منها ، وهنا تقف الأم حائرة بين اختيار حياتها كزوجة من جديد أم تختار أمومتها و أطفالها .

  ثالثا : من ناحية مالية ، في هذا الحالة يكون الضرر أكبر على الرجل فعند حدوث الانفصال سيقع على عاتق الزوج مصاريف إضافية كالنفقة على الأطفال وتجهيز مسكن لهم .
و هذا من شأنه أن يحدث أزمة مالية في حياته خصوصا إن قرر الزواج من امرأة ثانية فهناك بيتان عليه مسؤولية الصرف عليهما .

  رابعا : نظرة المجتمع ، فهنا بالطبع سيكون الضرر على الزوجة أكثر فالمجتمع لا يتقبل فكرة انفصال الزوجة و أن عليها الصبر على زوجها مهما تعرضت من أذى وحتى إن تعرضت للخيانة, فتصبح محط نظر و سخرية وشفقة بعض الناس وقد لا ينظر إليها بأنها أنثى لها حق الزواج مرة آخرى .

و لكن لنتفق على أمر أحيانا الطلاق يكون مكسب وليست خسارة فعندما تنعدم الحياة الزوجية بين الشريكان  وينتهي الحب بينهما فالأولى إنهاءه للحفاظ على الصحة النفسية لكليهما واحترام العشرة .

بعض الحلول في بداية الأمر تكون في ظاهرها موجعة ولكنها قد تكون بداية حياة سعيدة وقرارات صائبة .
79 مشاهدة
share تأييد
الطلاق اصعب ع المرأة فهي تخسر عذريتها وقلبها للزوج،الاول أما الرجل مجرد ان يتزوج الاخرى يتناسى الاولى مع مرور الايام فتصبح الفتاه اكثر الم،من الرجل 
86 مشاهدة
share تأييد