ما هي أهم الكتب التي قرأتها في الأدب الإنجليزي؟

إجابة
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
بتول المصري

بكالوريوس في آداب اللغة الانجليزية (٢٠١٨-٢٠٢٠)
1608077416
    إن الأدب الإنجليزي يحمل من الثروات ما لا يمكن تصوره. فإن كنت تسأل عن كتاب في الأدب، فالأجدر أن تحدد إجابتك لأن أشكال الأدب عديدة جدأ. ينقسم الأدب بشكل عام إلى الشعر، والقصة القصيرة، والنثر، والرواية، والمسرحية وغيرها. وبسبب هذا التنوع كان يجب أن أختار نوعا واحدًا للحديث عنها؛ ألا وهو الرواية.
    إحدى أهم الأعمال الأدبية المكتوبة باللغة الإنجليزية هي رواية 1984 للكاتب البريطاني جورج أورويل (1903 - 1950). حصلت هذه الرواية على اهتمام وإعجاب كبيرين في وقتها وإلى الآن. هي ليست بالعمل المعتاد، بل هي انعكاس للمسائل السياسية التي عايشها أورويل في زمنه وصوّرها لاحقًا على شكل نصوص أدبية. هنا أثبت لنا أن الأدب ليس مجرد مشاعر شخصية، هي أيضًا قضايا ووجهات نظر تعني الكثير لكاتبها وقارئها، حتى أنها أكثر من ذلك؛ إن عملًا أدبيًا بهذه الأهمية كفيل بتغيير تصوّرات القرّاء وآرائهم إن لم تكن مبادئهم. 
    تتحدث هذه الرواية ذات طابع الخيال السياسي عن مدينة تحت حكم دكتاتوري إلى حد مرعب، وأربع وزارات تشكّل الحكومة. إحدى هذه الوزارات والتي تسمى "وزارة الحقيقة" تُعنى بالمادة الإخبارية المقدمة لسكان المدينة. فهي تجبر موظفيها ومنهم وينستون -وهو بطل هذه القصة- على إعادة صياغة المطبوعات التاريخية بحجة "تعديلها"، بينما ما يقومون به ما هو إلا استبدال الحقيقة داخل رؤوس المواطنين بتاريخ جديد يتناسب مع أهواء النظام الحاكم. 
    توضّح الرواية سلطة الحكم الظالمة والقمع المباشر والغير مباشر من خلال استعمارها المعرفي لعقول الشعب حتى تحرمهم حتى من تلك "المساحة الصغيرة الحرة داخل رؤوسهم". بينما وينستون المواطن الذي ما زال يعي التفافات الأخ الكبير (الحاكم المزعوم) كان يحلم بالثورة يومًا ما، واستمر ينقلب يوميًا في قلبه على هذه الدكتاتورية والخوف يملئ أطرافه. 
    إن عنصر الكآبة والخوف في الرواية لا بد منه لإيصال الشعور إلى القارئ، فتراه يتصوّر شاشات المراقبة في كل مكان، ويشكك في كل مارق طريق، ويشعر بتلك العيون تنظر إليه وهو نائم. عناصر التصوير هذه وغيرها الكثير من عناصر كالخيال والتشبيه والمصطلحات التي باتت اليوم مستخدمة بقوة ما هي إلى نقاط نصر رفعت من مكانة هذه الرواية وجعلتها ضمن أفضل الروايات العالمية عامة والإنجليزية خاصة. 
    إن جورج أورويل لم يخرج بهكذا عمل إلا بعد ما رأى وملئ رأسه من أحداث أمكنته من إصدار عمل أدبي يخترق عقول وقلوب قارئيه. فقد عايش أورويل الحرب العالمية الثانية، وارتقاء الفاشية والنازية إلى العلن، وشهد ولادة العالم الجديد ما بعد الحربين العالميتين. إضافة إلى ذلك؛ فقد كان كثير السفر والترحال، الذي ساهم ببناء الأسس الأدبية لروايته الشهيرة وغيرها من الأعمال المهمة التي أنتجها. 
     كل ما سبق كان السبب في جعل هذا الكتاب من أهم الكتب الأدبية التي على كل قارئ أن يستقيها.
    إن أي عمل أدبي ما هو إلا نتاج غزير من المعرفة بأنواعها التي يشكلها الأديب لاحقا حسب شخصيته. لذا فإن الكتب من هذا النوع يجب النظر إليها بعمق وحب، وتقدير جهود الكاتب الذي وهب بُنات أفكاره تلك لتكون وقفًا في سبيل الأدب العالمي ومحبيه.

https://g.co/kgs/rw5k2v
33 مشاهدة
share تأييد