ما هو الفيلم الذي غيّر من طريقة تفكيرك ونظرتك للحياة؟

4 إجابات
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
جهاد عواد بكالوريوس في هندسة برمجيات (٢٠١٦-٢٠٢٠)
1610768131
 شعرت بالتردد قبل إجابة هذا السؤال و شككت في إمكانية وجود مثل هذا التأثير لفيلم على حياتي , ولكن بعد البحث والتفكير المطول في الأمر , تبين لي بأن شكوكي لم تكن في محلها.الأفلام كغيرها من أنواع الفنون تؤثر على مشاهديها بما تحمله في طيات مشاهدها من نصوص وأفكار ,  وبعد التفكير والبحث المطوّل توصلت إلى ما أعتبره اليوم بأكثر الأفلام تأثيراً علّي أسم هذا الفيلم (mulholland drive) وسوف أتحدث في ما تبقى من إجابتي عن تأثير هذا الفيلم على نظرتي للحياة بشكل تفصيلي.
ملاحظة : سأتكلم في ما تبقى من الإجابة عن تفاصيل الفيلم (mulholland drive) فإن كنت لم تشاهد هذا الفيلم بعد ولا تريد أن تؤثر إجابتي في تجربتك , فانصحك بتخطي ماتبقى من الأجابة والعودة لها بعد أن تقوم بالانتهاء من مشاهدة هذا الفيلم.
مخرج هذا الفيلم هو david lynch المعروف بأفلامه الغير تقليدية و التي تتطرق لأساليب سيريالية ولا شك بأن أكبر اهتمامات هذا المخرج هو الأحلام , وهذا هو بالتحديد الجانب الذي تغيرت نظرتي تجاهه بعد مشاهدة فيلم mulholland drive.
ففي السابق لم تكن الأحلام بالنسبة لي شيئاً مهماً , ولم يزعجني غموض الأحلام و عدم وضوح مصدرها , فهي لم تكن بالنسبة لي أكثر من ذكريات عالقة في الدماغ يتم رميها عند النوم على هيئة ما نسميه بالأحلام. ولكن بعد مشاهدتي لهذا الفيلم (وكان أول ما شاهدته من أعمال المخرج david lynch) تغيرت هذه النظرة بشكل مطلق , وكان هذا بسبب الطريقة التي يتناول فيها هذا الفيلم موضوع الأحلام بطريقة مبطنة وغير واضحة للمشاهد تتطلب منه التركيز التام في جميع تفاصيل هذا الفيلم.
حيث يبدأ هذا الفيلم ومن مشهد البداية الذي يتمثل باقتراب الكاميرا ببطئ من وسادة على السرير (واحد من الأدلة العديدة في أرجاء الفيلم على أن ما سيراه المشاهد هو ليس حقيقيا وإنما حلم) , وتبدأ أحداث الفيلم التي تحمل الكثير من الغموض و السريالية حتى مشهد النهاية الذي يترك المشاهد مصعوقاً يفكر فيما شاهده للتو.
بعد انتهائي من مشاهدة هذا الفيلم أعترف بأنني أمضيت وقتي بعدها في التفكير بمنظوري الخاص الذي يتعلق بالأحلام , بل وقمت بمطالعة مواضيع متعلقة بلأحلام بشكل عام و مصدرها بشكل خاص , وتفهمت الرابط بين الأحلام والعقل الباطن أو بعض الحالات النفسية مثل القلق 
المحتوى الموجود في فيلم mulholland drive ليس فقط قصة غامضة عن ممثلة مغمورة فعلت اشياء تندم عليها , بل هو صراع داخلي بين هذه الممثلة المغمورة وعقلها الباطن , وطريقة التواصل المتبعة فيه هي الأحلام.ولعلنا نواجه هذا ايضاً في حياتنا اليومية , لعل عقلنا الباطن يحاول تقديم النصائح والتحذيرات لنا عند النوم , والأحلام هي أسلوب العرض الذي تزول فيه قوانين الحياة الطبيعية و تبطل أحكامنا المرتبطة بالعاطفة. 
ويتوجب ايضاً علّي ذكر أن أعمال david lynch جميعها قد تم محاولة تفسيرها بالعديد من النظريات , ولا يستثنى فيلم mulholland drive من هذا الطرح , ولأن المخرج نفسه يتهرب من الإجابة عند سؤاله عن توضيح لأحد أفلامه , فلا يسع المشاهدين إلا أن يخرجوا بنظرياتهم الخاصة عنها , و ربما هذا ما أراده هذا المخرج.
 
166 مشاهدة
share تأييد
profile image
1632064448
أفلام إنمي اسمه ( ماي هيرو اكاديمي) او ( بو كو نو هيرو) غير نظرتي للعالم بشكل كبير علمني بعدم فقدان الأمل و الصبر على الألم والنظر إلى الحياة بشكل إيجابي ولا شيء مستحيل كل شيء نحلم به ممكن و النتائج تكون باجتهاد منا 

44 مشاهدة
share تأييد
profile image
لؤلؤة نادرة فلسفة الحياة
1626084998
بهلول أعقل المجانين
93 مشاهدة
share تأييد
escape room
142 مشاهدة
share تأييد