ما هو الفرق بين الزواج المدني والزواج الشرعي؟

إجابة
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
الاء الفارس زواج ومشكلات اسرية
1612879268
 تكمن الفروق بين الزواج الشرعي والمدني في الأسس التي يبنى عليها:

فالزواج المدني عقد بواسطته يؤسس الرجل والمرأة فيما بينهما اتحادًا يتولاه القانون ولا يستطيعان أن يفصلاه برعبتهما المطلقة، فالزواج هنا خاضع لحكم القانون، حيث تحكمه المواد القانونية في البلد الذي انعقد فيه ولا يراعي فيه الجانب الديني أو العقدي حيث يمكن أن يكون الزواج فيه من ديانات مختلفة.

الزواج المدني ارتباط بين رجل وامرأة واحدة حيث يمنع تعدد الزوجات في الزواج المدني.الزواج المدني يهدف لتحقيق مصلحة الرجل والمرأة ومصلحة المجتمع فقد يكون الهدف منه أبعد من تكوين الأسرة وإنجاب الأطفال في الزواج المدني يحق لكلا الزوجين اشتراط عدم الإنجاب إن أرادا ذلك.

في الزواج المدني ثلاثة نظم وهي:

النظام القانوني العام:

  • يقوم الزواج المدني على اشتراك في الأموال المنقولة التي كانت للزوحين وقت الزواج بما فيها أمول الهبة والإرث، والاشتراك في الأموال غير المنقولة التي حوزها الزوجين بعد الزواج دون التي تأتيه إرثًا أو هبة.
  • في الزواج المدني يلتزم الزوجان بالديون المنقولة اللازمة لأحد الزوجين والتي كانت قبل الزواج بالإضافة إلى الديون ما بعد الزواج ويتم الالتزام على دفع هذه الديون بموافقة الطرفين.
  • في الزواج المدني للزوج حق التصرف بالأموال المشتركة عن طريق البيع أو الرهن دون الحاجة لموافقة الزوجة ما عدا الهبة، وهو يستطيع إدارة أموال زوجته دون التصرف بها، وللزوجة حق إدارة الأموال في حال فقدان زوجها لاهليته بشرط الحصول على إذن من المحكمة.
النظام المشترك التعاقدي:

  • وفيه يقوم الزوجان بتعديل على النظام القانوني وتشمل هذه التعديلات
  • المشاركة بين الزوجين لا تشمل إلا الحيازات المستقبلية أي الأموال الحاصلة عن الزواج.
  • عدم شمولية المشاركة للأموال المنقولة وغير المنقولة كليًا وجزئيًا
  • إدخال الأموال المنقولة كافة في المشاركة
  • مسؤولية الزوجين مناصفة في ملكية الأموال المشتركة.
  • شركة شاملة لكافة الأموال أيًا كانت.

نظام الدوطة:
 والدوطة هي الأموال التي تأتي بها الزوجة للزوج بغية الإسهام في تحمل أعباء الزواج، وعليه تعود الأحقية في إدارة هذه أموال للزوج دون بيعها أو رهنها, وهو في الشرعي قد يكون متشابه إلا أن التصرف لابد أن يكون بموافقه الزوجه أو بتوكيل الزوجه.

وفي المقابل الزواج الشرعي هو الزواج قائم على أسس دينية تنظم العلاقة الزوجية في مختلف الجوانب ويختلف عن الزواج المدني في أنه:

  • عقد بين الرجل والمرأة تحكمه قواعد عقدية وشرعية حسب الديانة سواء كانت مسيحية أو يهودية أو إسلامية، وعليه الزواج الشرعي لا يشمل عقد القران بين الديانات المختلفة إلا في حالة واحدة وهي حالة زواج الرجل المسلم من أهل الكتاب (المسيحية واليهودية) ويحرم على المرأة.
  • لا يحق للرجل التصرف بأموال الزوجة مهما كانت لا قبل الزواج ولا بعد الزواج.
  • للمرأة الحق في المهر والمؤخر فقط في الزواج الشرعي أو ما اشتمل عليه عقد الزواج في حال الطلاق.
  • بنحل العقد بالطلاق، أو الهجر بعد فترة معينة من الهجر تقدر ب5 سنوات.
  • الزوج من يقوم على الإنفاق في الزواج الشرعي، بنما في المدني مشترك بين الرجل والمرأة.
  • يسمح في الزواج الشرعي تعدد الزوجات.
  • في الزواج الشرعي بيت طاعة ونشوز للمرأة، وهو أمر غير موجود في الزواج  المدني.
  • المرأة في الزواج الشرعي طاعتها للزوج ومحكومة له وهي غير ذلك في الزواج المدني المدني.
  • الطلاق في الزواج الشرعي بعصمة الرجل وللمرأة حق المطالبة بالخلع مقابل التنازل عن كل ما لديها من حقوق، وهو في المدني حق مشترك بين الرجل والمرأة.
  • في الزواج الشرعي لا بد من وجود الوصي للمرأة ليكون الزواج المنعقد صحيحًا في حال غاب هذا الشرط في الزواج المدني.
  • العقد الشرعي يوجب الإرث الشرعي لكلا الزوجين في حال أن القعد المدني في الزواج لا يوجب الإرث، ولا يضمن حق النفقة للزوجة.
  •  يمكن للمرأة وفاء دين زوجها إحسانًا منها وليس واجب عليها ذلك. وكذلك الأمر بالنسبة للزوج.
  • في الزواج الشرعي حكم بوجود العدة للزوجة كما في الدين الإسلامي وهو أمر غير متواجد في المدني وإن كان الزوج مسلم.

المصدر:
الزواج المدني, دراسة مقارنة
الزواج الشرعي والزواج المدني بين المؤيد والمعارض
209 مشاهدة
share تأييد