ما الفرق بين الأرستقراطية والبرجوازية؟

إجابتان
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
ليلى عمر UX designer . 1610695842
مُمتاز السّؤال لأنّني ألاحظ أنّ هناك خلط كبير بين المفهومين بالضّبط مثل الخلط بين العلمانيّة واللا دينيّة، أتذكّر مقالة قرأتها من موقع سطور تُلخّص الفرق في عدّة نقاط سأتركها هنا وأترك رابط المقالة في نهاية الإجابة للاستزادة. 

قبل معرفة الفروقات أنت تعلم بديهيًا أنّ الكلمتين يدلّان على الطّبقة العليا الأولى في المجتمع بعد تقسيمه لثلاث طبقات، نأتي للفروقات:
تتأسس الطبقة الأرستقراطية على أنّها طبقة ذات طبيعيّة سياسية ولها نفوذ وتأثير واسع، أمّا البرجوازية فتتأسس على رأس المال وذات طبيعة اقتصادية بالأصل.

الطبقة الأرستقراطية لها مميزات خاصة موروثة تجعل أفرادها أصحاب قرار في الدولة والمجتمع، أمَّا الطبقة البرجوازية فهي مالكة رؤوس الأموال ووسائل الإنتاج.

الأرستقراطية طبقة تنتقل امتيازاتها ومناصبها بالوراثة، أمَّا البرجوازية فتنقتل رؤوس أموالها بالوراثة أو تعتمد على ما يستطيع الفرد تحقيقه من التجارة والصناعة.

البرجوازية طبقة التجار والصناعيين والأطباء والمهندسين وأصحاب الحرف، والأرستقراطية فهي طبقة الإقطاعيين ومالكي العقارات في النظام الاقطاعي .

هذا رابط المقال، ومهم بالمناسبة وفيه تعريفات مطوّلة. 
https://sotor.com/ما-الفرق-بين-الأرستقراطية-والبرجوازية/
924 مشاهدة
share تأييد
profile image
الاء الفارس الأسرة والمجتمع . 1618668732
 الأرستقراطية:
 
وهي أحد أشكال الحكومة حيث كان قديما يتم حكم المجتمعات من قبل الطبقات العليا (الأرستقراطية)، ومن الناحية السياسة يمكن القول أن الأرستقراطية هي طبقة اجتماعية ذات مرتبة عليا لها اعتبار اجتماعي وتتكون من مجموع الأعيان والذين وصلوا إلى مراتبهم عبر الوراثة، وهي تمثل الأشراف والذين كانوا ضد الملكية في القرون الوسطى، وعندما أصبحت الملكية ذات سلطة تقلصت هذه الفئة وما لها من صلاحيات، والأرستقراطية متعارضة مع الديمقراطية (حكم الشعب نفسه بنفسه، لأنها تعتمد على الإرث في الحكم لا على الانتخاب.

ومع مرور الوقت أصبحت الأرستقراطية لفظ يدل على الإقطاعية في كل من فرنسا وإنجلترا وروسيا ودلالة على القوة والسلطة، وضلت الأرستقراطية متواجدة إلى حين الثورة الفرنسية.

البرجوازية:
 وهي طبقة تمتلك رؤوس الأموال والحرف والقدرة الإنتاجية ولها سيطرة على المجتمع ومؤسساته ويمكن القول أنها الطبقة المسيطرة والحاكمة (قوة وليس بالمعنى الحرفي للحكم السياسي) في المجتمع الرأسمالي تحديدًا، وهي طبقة غير منتجه حاليًا إلا أنها تعيش من فائض عمل العمال، والبرجوازية تدل على مجموع السكان الذين يتمتعون بالحقوق المدنية والهم حق العيش داخل المدن (دمقراطية) وهم أعلى فئة في الطبقة المتوسطة وقد تشمل هذه الفئة العديد من الأفراد والأشخاص على اختلاف مرجعياتهم، وقد تضم الأرستقراطيون والنبلاء.

مما سبق يمكن القول إن أهم الفروق ما بين الأرستقراطية والبرجوازية يظهر في:

  • نوع الفئة المكونة: في الأرستقراطية هي طبقة حاكمة اما في البرجوازية فهي من عامة الشعب وتحديدا الطبقة الوسطى قد تضم الموظفين والأطباء والمهندسي والمعملين.

  • الوراثة: الأرستقراطية متوارثة ولديهم ألقاب يتم تناقلها تقليديًا للأبناء للحفاظ على المكانة النبيلة بينما البرجوازية لا.

  • العادات والتقاليد: الأرستقراطية لها عادات وتقاليد لا يمكن التخلي عنها أو تجاوزها فغالبا ما كان لهم لبس وسلوك خاص بينما الأمر في البرجوازية غير ذلك.

  • الهدف؛ الأرستقراطية تهدف إلى فرض السيطرة على الحكم أما البرجوازية فهي تحكم السيطرة على المجتمع من خلال رأس المال لا الحكم.

  • العمل: الارستقراطين لا يعملون ويعتمدون على الأموال المورثة من العائلة، بنما البرجوازية يعتمدون على الأموال الفائضة من عمل العمال في مؤسساتهم وأعمالهم الخاصة، فعملهم غير مباشر.

  • الانتشار: الأرستقراطية أصبحت حاليا شبه مختفية مقابل البرجوازية المنتشرة وبشكل كبير لتحول العالم أجمع إلى عالم رأسمالي بامتياز.

  • التوجهات: معارضة للديمقراطية لا يمكن أن تجتمع معها، أما البرجوازية فهي تقوم أساسا على الديمقراطية.

  • الشمولية: الأرستقراطية محددة بفئة معينة بنما البرجوازية واسعة قد تشمل الأرستقراطية. 
891 مشاهدة
share تأييد