ما الأسباب المحتملة لفقدان التركيز والقدرة على الإستيعاب والفهم أثناء الدراسة؟

إجابة
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
في الحقيقة توجد عدَّة أسباب لفقدان التركيز والقدرة على الإستيعاب والفهم أثناء الدراسة، والتي من أبرزها:
سوء التغذية
يلعب النظام الغذائي المتوازن دوراً مهمًا في إمداد دماغكَ بالأحماض الأمينيَّة والأحماض الدهنيَّة والفيتامينات المهمَّة لعمله، لذا يؤدِّي عدم توازن النظام الغذائي إلى تراجع تركيزك وفهمك واستيعابك أثناء الدراسة.

الشعور بالجوع أو العطش
يسبب الجوع والعطش قلَّة التركيز، وعدم القدرة على الفهم، وقد يؤدي أحيانًا إلى شعورك بالصداع والتعب الجسدي؛ مما يزيد الوضع سوءًا.

عدم النوم لساعات كافية أثناء الليل
يؤدِّي عدم نومك لساعات كافية خلال فترة الليل إلى فقدان تركيزك، ومن الجدير بالذكر أنَّ النوم أثناء النهار لا يُغنيك عن النوم في الليل.

التوتر والقلق
تعتبر مشاعر التوتر والقلق مشاعر طبيعية تصيب الجميع، ولكن يمكن أن يكون لها تأثير إيجابي كأن تدفعك لأداء مهامك بشكل أفضل، ولكن إذا استمرت مشاعر القلق لديك ولم تستطع السيطرة عليها فقد تؤثر سلبًا على تركيزك أثناء الدراسة.

البيئة غير المناسبة للدراسة
تؤثر البيئة الصاخبة أو الهادئة جدًّا على مستوى تركيزك، ويؤثِّر وجود الملهيات كأجهزة الهاتف النقَّال على مستوى تركيزك وفهمك أثناء الدراسة.

عدم ممارسة الرياضة
تؤثر قلَّة ممارستكَ للرياضة على أداء دماغك بشكل سلبي، فممارسة الأنشطة الرياضية تُحسن الأداء وتزيد التحصيل العلمي.

هل من نصائح لزيادة التركيز والفهم والاستيعاب أثناء الدراسة؟
نعم، ويُسعدني أن أقدمها لك بشكل مبسط كالآتي:
  •  اتبع نظامًا غذائيًا صحيًا يحتوي على جميع المجموعات الغذائية.
  •  اشرب كميات وفيرة من الماء .
  •  اختر بيئة مناسبة للدراسة.
  •  نل قسطًا كافيًا من الراحة ليلًا.
  •  مارس الرياضة البدنية بانتظام. 
  •  رتّب أولوياتك وأنجز مهامك بالترتيب، ولا تدعها تتراكم.
  •  نظِّم وقتك وخذ استراحة قصيرة خلال أوقات الدراسة؛ لتجدد نشاطك.
3 مشاهدة
share تأييد