ماذا يجب أن أفعل لأترك أفضل انطباع أول مع الغرباء؟

إجابتان
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
Ghayda Tamimi الهندسة . 1627474919

بحسب ما أوضحه عديد من علماء النفس، فإن الانطباع الأول يكون له تأثير طويل الأمد، وغالبًا ما يتمحور الانطباع الأول حول لغة الجسد غير المحكية والتعبير والإيماءات، عوضًا عن المزايا والصفات الشخصية للشخص.


صحيح أنه يجب علينا عدم الحكم على الكتاب من غلافه، إلا أن ترك انطباعًا أوليًا جيدًا في مقابلة عمل أو في لقاء مع أصدقاء جدد يبقى أمرًا مطلوبًا، ولضمان ذلك، إليك بعض النصائح المفيدة:


أولًا: ابتسم متأخرًا

فجميعنا يعلم أن الابتسامة مهمة للغاية في عملية التواصل مع الآخرين، ولكن المقصود هنا ليس تلك الابتسامة المصطنعة التي تظهر من باب المجاملة، بل المطلوب هو أن تنظر إلى الشخص الذي أمامك، وتنتظر بضع ثوانٍ، ثم تبتسم بعدها، فهذه الثواني القليلة ستجعل ابتسامتك أكثر صدقًا وعفوية.


ثانيًا: انتبه إلى وضعية جسدك

هل سبق لك أن رأيت رئيس دولة أو قائدًا سياسيًا يسير وعيناه تنظر إلى الأرض، أو وكتفاه مرتخيتان؟ بالطبع لا، بل على العكس، فغالبًا ما تظهر هذه الشخصيات على شاشات التلفاز، وهي تقف مرفوعة الهامة مبتسمة، ما يجعل الكثيرين يحترمونهم، وعليك فعل الأمر ذاته، فاحرص على رفع كتفيك والنظر إلى الأمام عوضًا عن تثبيت عينيك على الأرض، التزم بهذا وسوف تعطي انطباعًا أوليًا أفضل بكثير من السابق.


ثالثًا: أظهر اهتمامًا بالآخرين

فعند الالتقاء بشخص جديد، هناك دائمًا سؤالان أساسيان يظهران على الساحة، هل أستلطف هذا الشخص؟ وهل هو يستلطفني؟

إذًا، حتى تعطي انطباعًا جيدًا للطرف الآخر، عليك أن تظهر اهتمامك به، وإلا فسوف تبدو كشخص مغرور.


الطريقة الأمثل لإظهار اهتمامك تتمثل في لغة الجسد غير المحكية، فيمكنك مثلًا أن تبتسم له ابتسامة صادقة، وأن تستدير بكامل جسدك تجاهه، وأن تصغي إلى كلامه بشكل يقظ، وتزيل الحواجز المادية بينكما، كالحقائب مثلًا أو الأكواب على الطاولة، وتفتح كفيك وتتجنب الإبقاء عليهما مضمومتين إلى صدرك.


رابعًا: تخلص من إيماءات القلق

ليس هناك إشارة مؤكدة مئة بالمئة أن أحدهم يكذب، ومع هذا نجد عديدًا من الأقوال التي ترجح أن بعض حركات اليدين العشوائية قد تكون إشارة إلى أن صاحبها يحاول إخفاء أمر ما، وهناك كثيرون يعتمدون على هذه الأحكام في بناء انطباعاتهم عنك.


إذًا فاحرص على تجنب إيماءات القلق، من خلال تجنب لمس رقبتك ووجهك وأذنيك أو اللعب بشعرك، لأن غالبًا ما تفهم هذه الإيماءات على أنها إشارات على الكذب.


خامسًا: كن إيجابيًا

في لقاءاتك الأولى، احرص على التعامل بإيجابية، واحتفظ بآرائك السوداوية عن الحياة لنفسك، وتجنب النقد والتحدث بسوء عن الآخرين، فلن يأخذ أحد عنك انطباعًا إيجابيًا إن فعلت ذلك.


سادسًا: لا تؤدي دور الضحية لاستجداء تعاطف الشخص الذي تتعرف عليه حديثًا وشفقته

لأن الأمر سيكون منفرًا ولن يعود عليك بالنفع، فقد يحزن عليك الشخص الآخر قليلًا إن شكوت له من مآسيك، إلا أنه لن يود لقاءك مرة ثانية بسبب الانطباع السلبي الذي سيأخذه عنك.


26 مشاهدة
share تأييد

صافحهم بقلبك .ثم كن بسيطا بلا تكلف

9 مشاهدة
share تأييد