لماذا يتم وصف الأدوية النفسية للأمهات المرضعات ؟

6 إجابات
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
رند عارف صيدلانية . 1558600452
  • من المعروف أن معظم الأدوية التي يتم صرفها في الحالات النفسية هي أدوية لا يجب إعطائها للمرضعات لأن معظمها ينتقل إلى الحليب ومنه إلى الطفل مما يسبب ظهورا لأعراض جانبية على الطفل
  •  و لكن في بعض الحالات النفسية التي يقررها الأطباء على حسب حالة المريضة وعند مقارنة فوائد إعطاء الدواء بمخاطر عدم إعطائه كما في حالات الاكتئاب مثلا يمكن إعطاء الأدوية النفسية و في هذه الحالة فإن الام تمنع من ارضاع ابنها طبيعيا خلال فترة معينة حتى لا يبقى أثر للدواء في حليب الام أو قد تضطر الام أحيانا إلى الاعتماد على الحليب الاصطناعي في ارضاع الطفل . 
12 مشاهدة
share تأييد
profile image
جمانه اشتيوي دكتور.صيدلة . 1563368151
في حال لم تكن هناك حالة تشخيصية سابقة تستدعي استخدام الأدوية النفسية ، فمن الأكثر الحالات شيوعًا لصرف الأدوية النفسية خلال فترة ما بعد الولدة و فترة الإرضاع هي : اكتئاب ما بعد الولادة أو ما يعرف "" Postpartum depression "" و من أعراض الاكتئاب لدى المرأة في هذه الحالة : عدم تقبل الوليد ، إهمال الرضيع ، اضطرابات في النوم ، اضطرابات في الشهية نوبات من الحزن و البكاء ، عدم استقرار الحالة العاطفية و من الأدوية مضادة الاكتئاب التي يعتبر استخدامها آمنًا :: الباروكسيتين و السيرترالين  
10 مشاهدة
share تأييد
profile image
نجوان صلاح الفقي صيدلي أكلينيكي اخصائي بدرجه فارم دي . . 1563437122
نعم في بعض الاحيان قد يضطر الطبيب الى اعطاء الام ادويه مضاده للاكتئاب وهذه الادويه تعمل على التقليل من الاعراض المصاحبه للاكتئاب ما بعد الحمل من القلق والتوتر والخوف وان كان هناك بعض القلق من تأثير الادويه على الاطفال بسبب عدم وجود معلومات كافيه وان كان هرمون الاكسيتوسين الذي يفرز اثناء الرضاعه يعمل على التخفيف من حاله الاكتئاب التي تمر بها الام 
ويقوم الطبيب باختيار الدواء الانسب والاكثر امانا للام 
حفظ الله كل ام من كل سوء .
9 مشاهدة
share تأييد
*قد يتم صرف الأدوية النفسية للأمهات المرضعات وذلك ان الام قد تكون تعرضت لمشاكل اكتئاب ما بعد الولادة فتكون بحاجة لمضادات الاكتئاب التي تساعدها في التخفيف من حدته يعود هذا الامر لعدم قدرة الام على التكيف مع وجود طفل يعمل على تغير نمط حياتها ، بالإضافة الى تعرضها لمشاكل واضطرابات النوم في الفتره الأولى من عمر الطفل. 
*ان الأدوية النفسية تؤثر بشكل مباشر على حليب الام المرضعة فعلى الام ان تنتبه لهذا الامر. 
12 مشاهدة
share تأييد
profile image
أحمد النواجحة أخصائي نفسي . 1553510206
عزيزي السائل عادة تشكل تجربة الحمل والولادة عبئا كبيرا على الأم والكثير من الأمهات يتجاوزن المرحلة بنجاح ويكن قادرات على تربية أطفالهم بالشكل الطبيعي والصحيح ولكن هناك بعض الأمهات الاتي من الممكن ان يعانين من اكتئاب ما بعد الولادة او من حالات القلق المفرط في التعامل مع الطفل وخاصة إذا كان الطفل الأول فيتم وصف بعض الأدوية النفسية .
19 مشاهدة
share تأييد
profile image
حسين ظاهر رجل إنقاذ وإسعاف . 1553191342
الأدوية النفسية توصف للأمهات المرضعات وخاصة خلال التجربة الأولي في أول مولود ، لأن هذه الحالة جديدة عليها وتشكل مرحلة صعبة عليها ، وشكوكها بأنها هل تقدر علي تحمل المسئولية والقلق من ذلك ، وغالبا ماتشعر بالاكتئاب جراء ذلك ، لذلك يلجأ الطبيب لوصف الأدوية التي تعالج هذه المشكلة .
20 مشاهدة
share تأييد