كيف نجعل التكنولوجيا تؤثر على حياتنا الإجتماعية بشكل جيد؟

إجابتان
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
ميس نبيل طمليه كاتبة في مجال تطوير الذات الذكاء العاطفي في عدة مواقع إلكترونية (٢٠٠٧-حالياً) . 1608613788
 

لا أحد منا يمكنه أن ينكر بأن للتكنولوجيا آثار إيجابية علينا، فالبنسبة لي فقد أنهيت حوالي ثماني دورات في مواضيع مختلفة online، وقرأت ثلاثة كتب خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة.

 

فيمكن لكل واحد منا أن يجعل التكنولوجيا تؤثر على حياته الاجتماعية بشكل جيد بدلاً من تذمره من آثارها السلبية؛ فلكل شيء جانب مضيء مهما كان مظلماً... ومن أهم الطرق التي قد تساعدنا على ذلك:

-معرفة الجوانب الإيجابية والسلبية للتكنولوجيا: فلعل أهم أمر يساعدنا في الاستخدام الأمثل لأي شيء هو فهمه تماماً، ومعرفة جوانبه الإيجابية السلبية وخصائصه جميعها، لتوظيفها، فيمكنك أخذ دورات online بدلاً من تضييع وقتك في أزمة السير إن كانت هذه الدورات تقدم لك نفس الفائدة لو حضرتها فعلياً في المركز أو أكاديمية التدريب، كما يمكنك استخدام الوسائل التي توفر عليك الوقت والجهد في الأعمال المنزلية كجلاية الصحون مثلاً لاستثمار هذا الوقت والجهد في عمل أمور أخرى.

 

-الاعتدال: فهذا مبدأ مطلوب في كل شيء؛ فلا تقضي ساعات طويلة وأنت أمام الشاشات،  ولا تضع وقتك وأنت تتصفح مواقع التواصل الاجتماعي وخصوصاً في أوقات العمل والإنجاز.

-استعن بخبير ليدلك على وسائل التكنولوجيا لتسهيل حياتك أو عملك: فكم ساعدنا تطبيق zoom في عقد الاجتماعات أثناء جائحة كورونا؟

-لا تكن أسير الماضي والطرق البدائية طالما أن التكنولوجيا تقدم لك البديل الأفضل: فكم تغيرت حياة الكثيرون بعد اعتماد تقنية الليزر لتصحيح البصر بدلاً من معاناتهم مع ضعف البصر، وخاصة إن كانت طبيعة عملهم أو حياتهم تجعل من الصعب عليهم استخدام النظارة الطبية. فلدي صديقة كانت تحصل على جوائز دائماً لتفوقها في السباحة، وعندما أصبحت تعاني من قصر النظر تركت السباحة نهائياً لصعوبتها مع النظارة الطبية، وعندما صححت بصرها مؤخراً عادت لتمارس هوايتها من جديد بكل ثقة وأريحية.

-عد للبديل الأصلي والصحي ما أمكن: فإن كان هناك بديل لما تقدمه وسائل التكنولوجيا الحديثة وهو موازِ له في سهولة الاستخدام والفائدة فعد إليه؛ فمثلاً عليك بساعة اليد والساعة المنبهة بدلاً من النظر لهاتفك الذكي كل حين وآخر، بهذه الطريقة سوف تقلل من استخدام الموبايل وبالتالي اختصار الكثير من المشكلات على نفسك؛ ففي كل مرة تنظر فيها للموبايل لمعرفة الوقت قد يستفزك هذا لتصفح وسائل التواصل الاجتماعي أو الدخول لتطبيق معين للعب لبعض الوقت، وهذا طبعاً يضيع وقتك ومجهودك هباء. وعد لقراءة الكتاب الورقي بدلاً من تنزيله بنسخة  Pdf وقراءته على اللابتوب أو المحمول. وكذلك عليك باستخدام المواد الطبيعية بدلاً من وسائل التكنولوجيا الحديثة وخصوصاً إن كان يترتب عليها آثار سيئة كاستخدام الفحم الطبيعي في تبييض الأسنان بدلاً من الليزر، وامشِ على قدميك واستخدم الدرج بدلاً من المصعد كلما تمكنت.

-اعلم أن وسائل التكنولوجيا الحديثة وما نتج عنها من وسائل أخرى كوسائل التواصل الاجتماعي ليست بديلاً عن العلاقات الاجتماعية: فلا تعتمد على تقديم التهاني أو التعازي أو حتى السؤال عن الأناس الذين تعرفهم من خلال الفيسبوك مثلاً، وكذلك عليك زيارة أقاربك ومعارفك ولقائهم وجهاً لوجه لا الاعتماد على السكايب على سبيل المثال. صديقتي تعيش في إيطاليا مع أسرتها وقد اعتادت أن تتصل بوالديها عبر السكايب يومياً للاطمئنان عليهم وللحديث لفترات طويلة معهم عن كل تفاصيل الحياة، وهي لم تأتِ لزيارة أهلها منذ حوالي عشر سنوات، وقد توفيت والدها العام الماضي وهي تفتقدها وتتمنى تقبيلها ورؤيتها ورؤية أطفالها أمامها دون شاشات. 

-لا تدع ذاكرة وسائل التكنولوجيا تلغي ذاكرتك البشرية: فاحفظ أرقام هواتف الأشخاص المقربين منك وكذلك رقم منزلك وعملك ورقم الطوارئ، فأنت لا تعرف ماذا يمكن أن يحصل معك، وكذلك لا تعتمد على خرائط الطرق وgoogle maps في الاستدلال على الطرق في كل مرة تريد فيها الذهاب لمكان ما؛ فإن كنت لا تعرف الطريق فلا مانع من اكتشافه، ولو استعنت بالتكنولوجيا الحديثة لمعرفة الطريق فحاول تذكره لوحدك في المرات القادمة.

-لا تدعها تلغي ذكرياتك: فمن منا لم يكن يملك دفتر مذكرات عندما كان في المدرسة، فهل تذكرون عندما كنا نطلب من كل المحبين من أهل وأصدقاء وجيران ومعلمين وزملاء دراسة أن يكتبوا لنا ذكرى معينة فيه؟! وهل تذكرون أيضاً مكنسة القش التي كنا نستيقظ وأمهاتنا يكنسن باستخدامها؟! كل هذه الأمور هي ذكريات جميلة نحن لها وتعود بنا لأيام الزمن الجميل فتنعش عاطفتنا وتبعث على الابتسامة... لذلك حافظوا على دفتر المذكرات واستخدموا مكنسة القش بين الحين والآخر وغيرهم من الأمور التي تشحننا بأجمل المشاعر.

باختصار... عليك أن تدرس الوسيلة التكنولوجية التي بين يديك جيداً وتتعرف على جميع خصائصها لتسخيرها لخدمتك، ولكن لا تدمن عليها ولا تعتمد عليها وتلغي قدراتك البشرية الخارقة. 

31 مشاهدة
share تأييد
profile image
مستخدم مجهول 1615332541
انا جربت طريقة بطله الصراحة فادتني وغيرت من شخصيتي بشكل كبير,طبعا اول شيء اكتبي الصفات اللي ودك تتصفين بها سواء اكانت في اخلاقك (باطنية)او مظهرك(خارجية)بعدين دوري اشخاص يتصفون بهذي الصفات واحرصي على متابعتهم اول باول وبالتدريج بتكتسبين صفات شبيهة بصفاتهم عشان كذا لااااااازم نكون حريصين على المحتوى والاشخاص اللي نتابعهم لان ادنى شيء يأثر فينا كأشخاص وبالأخص النساء لانهم اسرع تأثرا بمحيطهم اكثر من الرجال.
20 مشاهدة
share تأييد