كيف أصالح زوجي المسافر وأجعله يسامحني على خطأي؟

إجابة
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
الاء الفارس زواج ومشكلات اسرية . 1615418123
 حتى تتمكني من جعل زوجك يسامحك عليك أولا الاعتراف لنفسك بالخطأ وتحديد المسؤولية التامة فيه، التصالح مع النفس أولا وتحديد مواضع المسؤولية سبب في أن تكوني قادرة على إظهار الندم وسبب في أن تعيدي الثقة للزوج لمنحك السماح ويصفح عن الخطأ الذي قمت به، وبعد أن تكوني واعية تماما للخطأ ومحدده ما فيه من مسؤولية قدمي الاعتذار الصريح للزوج وليكون الاعتذار متضمن الاسف والخطأ وما في هذا الخطأ من مسؤولية وإياك وأن يكون هذا الاعتذار مشروط، وأعني بأنه غير مشروط أي أن لا تحملي أي أحد مسؤولية هذا الخطأ غير نفسك، هذه الطريقة في التعبير عن الخطأ تشعر الزوج بأنك صادقة ومدركة تمامًا لما فعلت، كما ان اقران الاعتذار بأمر ما كأن تقولي أنا آسفة لأنه هذا التصرف الصدر ولكن غير آسفة على هذا الأمر فهنا أنت أيضا تقومين بتقديم اعتذار مشروط للزوج وتجعليه غير متقبل لذلك، اعلمي أن هذا الاعتذار لا يمكن ولا بأي طريقة من الطرق أن يكون عبر رسالة نصية، يمكن أن تكون الرسالة في بداية الأمر فيها اعتذار بسيط كأن تقومي بإرسال رسالة تقولين فيها أنا آسفة عن الخطأ الذي بدر مني وأريد أن أحادثك عن طريق الصوت والصورة لأقدم اعتذاري الحقيقي فالكلمات المكتوبة لن تعبر عما أريد أن أقول، وفي هذه الأيام ونتيجة وجود وسائل التواصل الاجتماعي يمكن إجراء مكالمة فيديو مع الزوج وتقدمي الاعتذار.

عندما تقدمين الاعتذار كوني قادرة على أن تقدمي العهود والوعود التي تمنع ظهور الخطأ الذي صدر عنك مرة أخرى، لا يكفي الاعتذار وإظهار الندم حتى يقبله الزوج، ففي المقابل لا بد أن تقدمي العهود والوعود للزوج التي تشعره بالثقة وبأنه وفي حال المسامحة لن يتكرر هذا الأمر، إياك أن تقدمي العهود التي لن تقدري على تحقيقها أو الالتزام بها، قدمي الوعود من خلالك ومن ثم قدمي الحلول لحل الخلاف وتصحيح الخطأ، فالاعتراف بالخطأ في بعض الأحيان غير كافي وإنما لا بد من الفعل لتصحبح الأمور, وحاولي أن تطلبي من الزوج الحلول التي تشعره بالرضا حتى يكون قادر على مسامحتك، حاولي وقدر الإمكان أن تتقبلي حلول الزوج في حال كانت الحلول التي قدمتها لا تفي بالغرض وفي حال كانت حلولة صعبة عبري له أنك ترغبين وبكل ما لديك من قوة أن تنفذي ما يقول لكنك لا تمتلكي القدرة الكافية وحاولي الوصول لحل وسط ولكن لا تجعلي الأمر بمثابة المقايضة أو تشعريه بأن ما يقدم من حلول سبب في أن تقلل من كرامتك بيني أسبابك الخاصة والحقيقية البعيدة عن التكبر للوصول لحل وسط.

اظهري الالتزام؛ قد لا يكون السماح والغفران ظاهر من قبل الزوج في الوقت الحالي الذي تقدمين فيه الاعتذار حيث أنه بحاجة للوقت وبحاجة لأن يرى صدق هذا الاعتذار عن طريق الالتزام، الأفعال التي تظهر عنك وتدل على الالتزام بعدم تكرار الخطأ من أهم الأمور التي لا بد منها وامنحي الزوج هذا الوقت ليرى أنك صادقة، حاولي أن تعيدي الثقة للزوج ولا تتوقفي عن التواصل معه حتى يرى هذا الالتزام، فهو في سفره بعيد غير قادر على معرفة مدى التزامك, تحدثي بشكل يومي مع الزوج وقدمي الإثباتات إما عن طريق التواصل المرئي أو من خلال مشاركته اداث اليوم والقرارات المختلفة التي يظهر فيها معنى الالتزام.

اظهري للزوج تقبلك لما يُظهر من ردود فعل، هذا الأمر يساعد الزوج على التأكد من مصداقية الاعتذار المقدم له، وهنا اظهري له الحب والود وأنك تقدمين الاعتذار لما بينكم من علاقة ومشاعر واحترام، اجعلي الزوج يعلم بأن الاعتذار في المقام الأول ليس فقط لشعورك بالراحة وإنما ليشعر هو بالراحة فأهمية العلاقة الزوجية بالنسبة لك كبيرة ولا يمكن أن تسمحي لأي أمر يكدرها مهما كان وأنك مستعدة لتحمل كافة العقبات من أجل رضا الزوج. 
169 مشاهدة
share تأييد