هل يمكنك أن تعطيني بعض الطرق التي يمكنني من خلالها أن أحب ذاتي؟

إجابتان
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
بتول المصري آداب اللغة الانجليزية . 1620942471
 يُعتقد أحيانًا أن حب الذات هو تقدير لقيمة الفرد لنفسه. لا تُستخدم كلمات "حب الذات" بشكل عام في أبحاث علم النفس. بدلاً من ذلك، يتم إجراء البحث على موضوعات مثل تقدير الذات، تفضيل الذات، تبجيل الذات أو التعاطف مع الذات - وهي موضوعات مرتبطة ارتباطًا وثيقًا بحب الذات.

يُعتقد أن المشاعر الإيجابية تجاه الذات هي جانب مهم من جوانب الرفاهية. على سبيل المثال، يساهم تقدير الذات في زيادة المشاعر الإيجابية والمزيد من المبادرة. لحسن الحظ، هناك عدد من الطرق لتعزيز حب الذات. باستخدام هذه الاستراتيجيات، نأمل أن نشعر بتحسن تجاه شخصيتنا ومهاراتنا ومظهرنا. فيما يلي بعض النصائح حول حب الذات:

1. كن لطيفا مع نفسك. عندما نحكم على أنفسنا وننتقدها، يمكن أن ينتهي بنا الأمر إلى الشعور بسوء تجاه أنفسنا. نحن نتنمر على أنفسنا. لهذا السبب عند محاولة تطوير حب الذات، من المهم أن تكون لطيفًا مع نفسك. يمكننا أن نبدأ بكتابة رسالة عطوفة لأنفسنا - رسالة نتحدث فيها مع أنفسنا بلطف ونخبر أنفسنا بكل الأشياء اللطيفة التي نريد أن نسمعها.

2. امتلك قوتك. إذا شعرنا أن لدينا القليل من السيطرة أو القوة على حياتنا، فيمكننا أن نشعر بالعجز واليأس. على الرغم من أننا لا نملك السيطرة على كل شيء، إذا نظرنا، يمكننا إيجاد طرق لامتلاك قوتنا الخاصة. على سبيل المثال، قد نتحمل مسؤولية الحفاظ على نظافة غرفتنا أو ترتيب السرير. قد نقرر ممارسة أعمال اللطف العشوائية كالابتسامه ومساعدة رجل عجوز. أو قد نبدأ في العمل على بناء مهارة جديدة تساعدنا في الحصول على وظيفة أفضل. نحن لسنا عاجزين تمامًا، ونظهر لأنفسنا حب الذات من خلال استعادة السيطرة على حياتنا.

3. جرب تأمل حب الذات. قد يساعدنا التأمل المتركز على حب الذات على العمل على أجزاء من أذهاننا يمكن أن تكون مدمرة أو تكره الذات. في الأساس، نأخذ وقتًا للجلوس بهدوء والتفكير في أفكار إيجابية عن أنفسنا ونذكر أنفسنا بأننا حقًا نستحق حبنا لذاتنا.

4. حاول التراجع عن الحديث السلبي مع النفس. عندما تكون لدينا أفكار سلبية عن أنفسنا، فإننا غالبًا ما نصدق هذه الأفكار. من خلال التشكيك في هذا الحديث السلبي عن النفس، يمكننا البدء في تفكيك منطقة واكتشاف أن العديد من الأشياء السلبية التي نفكر فيها عن أنفسنا غير صحيحة. إنها مجرد آراء ولسنا بحاجة إلى اعتناق هذه الآراء بعد الآن.

5. امنح الحب للآخرين. ربما لا نشعر بما يكفي من حب الذات لأننا لا نضع ما يكفي من الحب في العالم. إذا مارسنا محبة الآخرين، فقد يساعدنا ذلك في تحسين "مهارات الحب" لدينا وتسهيل إظهار الحب لأنفسنا أيضًا.

6. سامح نفسك. تظهر الأبحاث أن التسامح يمكن أن يساعدنا في عكس التوتر والغضب. لذا إذا كنت تحجب الحب عن نفسك لأنك تشعر بالذنب لقيامك بشيء سيء في الماضي، فحاول تجاوزه، وسامح نفسك، واتركها. التمسك بالغضب المرتكز على الذات لا يفيد أحدًا، لذا انظر إذا كان بإمكانك إيجاد طريقة للاتصال به حتى مع نفسك.

7. جرب كتابة اليوميات. إذ أن كتابة اليوميات طريقة رائعة لفهم أفضل والعمل من خلال المشاعر التي نمتلكها عن أنفسنا. لذا فكر في بدء إنشاء خانة لحب الذات. في هذه الخانة، اكتب 3 أشياء جيدة تحبها في نفسك كل يوم. يمكن أن يكون هذا تذكيرًا يمكن أن يساعدك في تغيير أفكارك بطرق تحسن شعورك تجاه نفسك.
 


202 مشاهدة
share تأييد
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه» 
إن حب النفس وحدها منهي عنها شرعا لان العبد لايصل لدرجة الايمان حتى يحب لغيره ما يحبه لنفسه . 

إذا احب الانسان نفسه فقط تربى فيه الأنانية والطمع والحقد ، لأن هاذا الحب الشخصي المرتبط بالنفس فقط ينحصر سلبا على صاحبه حتى يشمل عائلته و ابنائه وزوجته ثم يشمله هو نفسه فتراه يختار لنفسه ارخص الثياب واردأ انواع المأكولات والمشروبات ويضيق على نفسه رخاء العيش فتصبح يده مغلولة إلى عنقه فتتاذى عائلته و عشيرته الأقربين من حبه لنفسه هااااااااذا ، عكس من يحب الخير للناس فهاذا قلبه قادر على أن يسع الكل و الجل( العائلة ، الاقارب،الانساب ،الاصدقاء........) ضمن الكل والنفس والأهل ضمن الجل.

 سبحان من بعث في الأميين رسولا يعلمهم الكتاب والحكمة و السلام عليكم ورحمه الله وبركاته وصلى الله على نبينا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين. 

212 مشاهدة
share تأييد