ما هي أفضل الأعمال التي شاهدتها على قناة نيتفلكس؟

إجابة
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
عبدالله هليّل العنقي كاتب في freelancer (٢٠١٩-حالياً) . 1610224043
 
تكثر الاعمال الجيدة على الشبكة العملاقة، قد تكون المقارنة ليست بمحلها فأغلب الاعمال المعروضة ليست من انتاج “نتفلكس”، فالكثير منها هي أفلام ومسلسلات قديمة وحتى مسرحيات عربية ولمختلف الثقافات في العالم، وحتى الاعمال المنتجة من” نتفلكس” تتنافس فيما بينها لتكون الأفضل، وبالنسبة لي هذه المنصة هي” المكان السعيد” الذي أزوره بعد عملي الطويل وفي ايامي الصعبة، طبعا هناك الكثير من الشبكات والمواقع المجانية فلماذا اخترتُ “نتفلكس”؟ ببساطة لأنه من السهل المشاهدة دون أي عناء، فقط كبسة زر واحدة سوف تستمتع بعرض صورة جيدة وبدون أي إعلانات فجائية تقتل متعتك، وأقصد هنا العملاق “ايجي بيست” الذي للأسف جعل من الإعلانات المربحة له مكان لا اريد المرور به وإن كان السّباق دائما في سرقة حقوق الملكية.

قبل أن ابدأ في مشاركة أفضل الاعمال التي شاهدتها على “نتفلكس” أود أن احيطك علما أن المنصة الشهيرة تختلف من منطقة الى أخرى، أي أن أوروبا مثلا تختلف الاعمال المعروضة عليها من تلك التي تعرض في وطننا العربي، والسبب وراء ذلك انهم يعرضون ما هو مناسب للمنطقة من حيث الثقافة على حد قولهم!

ديكستر: القاتل المتسلسل المحبوب الذي يعمل لدى شرطة ميامي كمحلل للدماء، يبدأ مسيرته في قتل الأشرار الذين لم ينالوا العقاب المستحق من قبل القانون، ثمانية أجزاء مثيرة وهناك اخبار انه سيتم عمل موسم اخر في هذه السنة.

ما وراء الطبيعة: وهو مسلسل مستوحى من قصص الاديب المصري “خالد توفيق” وتم انتاجه من قبل منصة “نتفلكس” وعرضة في أواخر السنة الماضية، هذا العمل ليس الأفضل على الاطلاق لكن يكفيه انه عربي وأفضل من سابقة “جن” المسلسل الأردني الذي كان هبوط في الدراما العربية وتجربة فاشلة للشبكة الامريكية.

وعلى سيرة الاعمال العربية من انتاج “نتفلكس” هناك أيضا فيلم “الموصل” الذي يروي قصة فيلق من الجيش العراقي الذي يقاتل “داعش” في مدينة الموصل، وكون هذا العمل عربي بالأفكار والقضايا فهذا يمنحه جزء كبير من اهتمامي على منصة “نتفلكس".

دائما ما تفاجأنا المنصة الامريكية بأعمالها الجيدة التي تأخذ شعبية كبيرة خاصة في الوطن العربي، وهي تتجه لتكون المنتج الأكبر في العالم للأعمال السينمائية والتلفزيونية، فقبل سنين قليلة لم يكن هناك أحد يعرف هذه المنصة كما اليوم والتطور السريع فيها يجعلني دائما مترقبا لما هو جديد.
8 مشاهدة
share تأييد