ما آخر عاصمة لدولة الخلافة الاسلامية؟

4 إجابات
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
أشرف مرتجى مساعد إداري في القطاع الخاص
1548618455
الخلافة الاسلامية هي اتباع أمر الله تعالى واجتناب ما نهانا عنه واعتماد القرآن الكريم هو مصدر التشريع الاول واتباع تعاليم الرسول صلى الله عليه وسلم والاقتداء بسنته التي هي مصدر التشريع الثاني في الاسلام.
لقد توالت الخلافة الاسلامية بعد وفاة الرسول الكريم فحمل أبو بكر الصديق لواء الخلافة ومن بعده عمر بن الخطاب ثم عثمان بن عفان وأخرهم علي بن ابي طالب وهم الخلفاء الراشدين.
لقد اتسعت رقعة الخلافة الاسلامية في العالم من خلال الفتوحات الاسلامية.
إن أخر عاصمة كانت لدولة الخلافة الاسلامية هي مدينة القسطنطينية والتي فتحها القائد المسلم محمد الفاتح في زمن الخلافة العثمانية والتي استمرت لفترة كبيرة من الزمن وبعدها تهاوت وسقطت بعد الحرب العالمية الأولى.
138 مشاهدة
share تأييد
profile image
أحمد النواجحة أخصائي نفسي
1548616710
آخر الخلافات الإسلامية كانت الخلافة العثمانية وقد كانت آخر عواصمها هي مدينة اسطنبول بعد فتحها علي يد محمد الفاتح
وقد استمرت الخلافة العثمانية في حكم الرقعة الغسلامية التي كانت تمتد في قارات الثلاث آسيا وإفريقيا وأوروبا لمدة أربعة قرون متتالية  وقد بلغت الدولة العثمانية أوج قوتها وسلطانها في اقرنين السادس عشر والسابع عشر وقد قسمت الدولة العثمانية إلى تسعة وعشرين ولاية .
138 مشاهدة
share تأييد
profile image
محمد حامد شقورة أستاذ لغة عربية
1548618856
الخلافة الإسلامية بدأت بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم  وهي في مفهومها تحكيم القرآن والسنة كمنهاج للحكم في البلاد الإسلامية واعتماد مصادر التشريع الاسلامي في صياغة مقاليد الحكم.
ولعل آخر مراحل الخلافة الإسلامية كانت الخلافة العثمانية وهذه الخلافة إتخذت من القسطنطينية عاصمة لها .
إذا تعتبر مدينة القسطنطينية آخر عواصم الخلافة الإسلامية.
138 مشاهدة
share تأييد
profile image
إياد العقرباوي معهد الفسيفساء / قسم فن الفسيفساء
1548680451
الدولة الإسلامية مرت في العديد من العواصم وتنقلت عاصمة الدولة الإسلامية من مكان الى آخر ومن منطقة الى اخرى ، وكانت اخر عاصمة للدولة الاسلامية هي القسطنطينية وهي كانت تابعة للدولة العثمانية في تلك الفترة . 
وكان يطلق عليها من قبل العثمانيين على انها الدولة العليا . 


137 مشاهدة
share تأييد