لماذا حرم الله الطلاق للمرأة وهي حائض؟

5 إجابات
rate image أضف إجابة
حقل النص مطلوب.
يرجى الانتظار
إلغاء
profile image
نادين البيومي علاقات عامة وإعلام_مقدمة برامج إذاعية وتلفزيونية . 1540042093
أباح الاسلام الطلاق وأحله،  ولكن على المسلم أن يراعي الأوقات التي أباح له الطلاق فيها،  
حرم الله الطلاق من المرأة وهي حائض،  لما في ذلك من وجوب اعتزال الرجل للمرأة أثناء الحيض وعدم القدرة على الاقتراب  منها او مسها طول هذه الفترة ، فقد تسوء حالة الرجل النفسية لابتعاده عنها، وتثير أعصابه ويكون غير قادرا على التفكير بشكل جيد،  فيجب أن ينتهي فترة حيضها  ثم يطلقها حينئذ إن أراد ولكن دون مسها.
ويحرم أيضا طلاق المرأة على الطهر الذي مسها فيه  ،حتى يجيئها الحيض  وذلك للتأكد من عدم وجود حمل .
55 مشاهدة
share تأييد
profile image
جمانة بعلوشة مترجمة مقالات عربية وإنجليزية . 1540045204
حرم الله الطلاق للمرأة وهي حائض لأسباب عدة، وأهمها لأن المرأة تكون في وقت الحيض في حالة نفسية متقلبة وغير جيدة وإن بعض ما يبدر منها قد يسبب بالمشاكل غير المقصودة، لذلك على الرجل مراعاة زوجته في هذه الفترة ويحاول أن يتجاهل المشكلات الزوجية وأن يخفف عن زوجته. ولأن هذه المرحلة تصنع حاجزا بين كل من الرجل وزوجته ف هو ممنوع من المساس بها وهذا يؤثر على حالته النفسية هو الآخر ويؤثر على الجو السائد للبيت.
53 مشاهدة
share تأييد
حرم الله طلاق المراة وهى حائض حتى يرفع الضرر عن المراة اذا حصل طلا اثناء الخيض ان المراة ستظل ثلاثة اطهار وبعض ايام حيضها التى وقع الطلاق فيها ان تبقى ثلاثة حيضات  واان الخيضة التى تطلق فيها لا تحتسب ففى الحالتتين يلحق الضرر بتطويل مدتها 
48 مشاهدة
share تأييد
حرم الطلاق للمرأة وهي حائض لدفع الضرر عن المرأة لأن اذا وقع الطلاق أثناء حيض المرأة ستظل ثلاث اطهار وبعض أيام حيضها التي وقع فيها الطلاق. وهذا يلحق الضرر للمرأة في تطويل عدتها.
47 مشاهدة
share تأييد
لان المرأة في تلك الفترة تكون نفسيتها متقلبة و متطربة وغير مسئولة عن تصرفاتها 
35 مشاهدة
share تأييد